أرباح لعبة “ستار سيتزن” تتخطى حاجز ال 144 مليون دولار مطلع عام 2017

نُشِرت من قبل
          ألعاب الكمبيوتر

لعبة الفضاء الشهيرة لأجهزة الكمبيوتر تصل إلى أرباح قياسية في بداية العام الجديد:

بدأت لعبة الكمبيوتر الشهيرة “ستار سيتزن” العام الجديد برقم كبير هو 141 مليون دولار وهي أرباح اللعبة الشهيرة التي جنتها من عشاقها.

من جانبه صرح مطور ألعاب “كلاود إمبيريوم” “كريس روبرتس” في مقال نشره بمناسبة العام الجديد تحدث فيه عن بعض خطط الشركة لتطوير لعبة “ستار سيتزن” في العام الجديد.

                                                          star Citizen

في بداية مقاله تحدث “روبرتس” عن الجهود التي سيتم بذلها لتنقيح وتحسين محرك اللعبة “لومبريارد”. كان روبرتس قد أعلن قبل العام الجديد أن اللعبة ستنتقل من محرك “كراي” إلى محرك “أمازون” بدلا منه. وواصل “روبرتس” حديثه موضحا سعادته بردود الفعل الذي تلقاه الإصدار السابق من اللعبة “ألفا 2.6” مضيفا أن هناك خطط لاستبدال هذا الإصدار بإصدار “2.6.1” والذي سيحتوي على بعض الخصائص والمميزات التي أغفلها الإصدار السابق.

                                        star Citizen

يمكنك الاطلاع على نص مقال “روبرتس” بالكامل أدناه:

 

عام سعيد

هناك العديد من الأشياء المثيرة التي سيتم اضافتها للعبة “ستار سيتزن” هذا العام. سنستمر في تعديل وتحسين محرك اللعبة ليتناسب بشكل جيد مع احتياجات “ستار سيتزن” الفريدة. أداء اللعبة نفسه سيأخذ منحى أعمق مع النظام الجديد لإعطاء فرصة للاعبين لفعل أشياء أكثر من مجرد إطلاق النار.

على الجانب الاجتماعي سنقوم بإطلاق “سبكتروم” وهي منصة معدلة جديدة وسنقوم بتجديد عروضنا الحالية وإضافة أخرى جديدة في محاولة للوصول إلى أفضل تواصل معكم.

 

 

جميع مصممي اللعبة قد عادوا إلى العمل هذا الأسبوع بعد حصولهم على وقت راحة مستحق. في الوقت الحالي فريق الإنتاج مجتمع مع كافة الفرق لتحديد التفاصيل الخاصة بالمهام التي سنقوم بها هذا العام. سترون هذه التحديثات والتطورات بمجرد انتهائنا من تعديل جداول “ستار سيتزن” و “سكواردون”.

كنا في غاية السعادة ونحن نشاهد ردود الفعل الإيجابية التي تلقتها اللعبة في الإصدار السابق واندهشنا بكم الفيديوهات والصور الرائعة التي تم التقاطها بنظام التحكم في الكاميرا الجديد كما قمنا بتجميع كافة أفكاركم عن ومقترحاتكم على الإصدار السابق مما جعلنا نفكر في اصدار باتش جديد 2.6.1 ببعض السمات والاضافات الجديدة والتي أغفلها الإصدار السابق. توقعوا سماع المزيد من التفاصيل في الأسبوعين القادمين.

كما أن عام 2016 كان عاما جدير بالملاحظة فيما يخص تطوير لعبة “ستار سيتزن” فإن عام 2017 مع الأنظمة الجديدة يسعى لأن يكون أفضل.

كريس روبرتس

 

 

 

.

 

إترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *